منتديات عبود



انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

منتديات عبود

منتديات عبود

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
منتديات عبود

رياضة:.::.:أخبار:.::.:إسلاميات :.::.: ثقافة :.::.: علم :.::.: برامج :.::.: ألعاب


    الشهيد القسامي محمد محمد العطل (أبوعمر)

    Admin
    Admin
    Admin


    عدد المساهمات : 60
    تاريخ التسجيل : 23/06/2011

    الشهيد القسامي محمد محمد العطل (أبوعمر) Empty الشهيد القسامي محمد محمد العطل (أبوعمر)

    مُساهمة  Admin الثلاثاء يونيو 28, 2011 9:46 am



    تاريخ الاستشهاد : 28 - 01 -2003
    اختلطت أشلاؤه بأشلاء الأطفال
    ولد شهيدنا محمد في غزة عام 1974 و ترعرع في أحضان معسكر الشاطئ أحد معسكرات اللاجئين في قطاع غزة .


    عرف طريقه إلي المساجد منذ نعومة أظافره فالتزم منذ صغره في مسجد الرضوان ، ومن ثم التحق بمسجد النور المحمدي بالحي .
    امتاز أبو عمر بالصفات الأخلاقية الحميدة منها " الإخلاص ، الهمة العالية ، خدمة الجميع ، العطف على الفقراء ، حب الشهادة ، الروحانيات مثل قيام الليل وصيام الاثنين وخميس من كل أسبوع " . أنهى الشهيد دراسته الإعدادية و لم يواصل دراسته لرغبته في العمل ، وأصر على الانضمام لصفوف حركة المقاومة الإسلامية حماس منذ الانتفاضة الأولى حيث أن الشهيد خاض العديد من المواجهات مع قوات الاحتلال فأصيب مرتين الأولى في فخده و الثانية في قدمه نتيجة مشاركته في المواجهات ضد قوات الاحتلال ، واعتقل عند سلطات الاحتلال لمدة 11 شهر عام 1994 خرج منها أصلب عوداً وأكثر جراءة ، وازداد تصميماً على الانضمام للجناح العسكري للحركة " كتائب القسام " .
    و تزوج شهيدنا من إحدى الأخوات الفاضلات " أم عمر " وهي شقيقة الشهيدين محمد وصابرين سلامة و رزق منها بثلاثة أطفال ( عمر 6 سنوات ، عماد 5 سنوات ، عبد الرحمن عامين ) .
    تاريخ جهادي حافل
    أوكلت إلى أبي عمر مهمة توفير الملجأ والمأوى للقائد القسامي الكبير " محمد الضيف " أبو خالد ، وذلك من عامي 96 – 98 ، مما عرضه للملاحقة والاستدعاء من السلطة الفلسطينية أكثر من 7 مرات ، وفي الثامنة أرسلوا له بلاغ لتسليم نفسه وتحييد نشاطاته ، فرفض وواصل عمله على أكمل وجه ، حيث ذكرت بعض المصادر الخاصة أن الشهيد أبو عمر كان سائق السيارة التي أقلت والدة الشهيد المهندس " يحيى عياش " يوم تشييع جثمانه الطاهر ، بينما كان الجميع يذرف الدموع على أسطورة فلسطين .
    في انتفاضة الأقصى
    اتفاقيات أوسلو التي قيدت المجاهدين واعتقلتهم ، وأودعتهم غياهب السجون بغير حق ، لم تثن أبو عمر عن مواصلة طريقه ، فأخذ يتحين الفرص لاستمراره في المقاومة – رغم صعوبة الأجواء – فما أن اندلعت انتفاضة الأقصى في أواخر سبتمبر عام 2000 لتشكل إشراقة أمل للشهيد العطل ليواصل طريقه الجهادي مع إخوانه في كتائب الشهيد عز الدين القسام التي تعرضت خلال فترة أوسلو لأبشع الضربات فشكلت انتفاضة الأقصى إعادة تشكيل حقيقي للكتائب بعد التراجع الذي أصابها خلال تلك الحقبة 0
    وبعد مرور ثلاثة أشهر على الانتفاضة عمل ضمن أول مجموعة عسكرية للقسام في الشيخ رضوان ، وأسند إليه مهمة زرع العبوات الناسفة خشية حدوث اجتياح صهيوني لقطاع غزة ، فكان نعم المجاهد المطيع .
    وعمل الشهيد العطل كمرافق للمهندس إسماعيل أبو شنب أحد قادة حركة المقاومة الإسلامية حماس في غزة منذ بدء الانتفاضة و عرف بين إخوانه بتواضعه الشديد و عشقه للشهادة، و كان دائما يردد دعاء اللهم ارزقنا الشهادة مقبلين غير مدبرين و أيضاً من عرف الحق هانت عليه التضحيات .
    رؤية صادقة
    قبل استشهاده بأسبوع رأته زوجته في المنام أنه قد نال شرف الشهادة وهو يسرح ويمرح في جنان الخلد ، فقال لزوجته بعدما استيقظ وأخبرته بالرؤيا " حانت ساعة الرحيل يا أم عمر " !!!.
    إضافةً إلى أنه كان يطلب من إخوانه المسامحة ، وظهرت عليه السكينة والوقار والهدوء .
    الشهادة :
    يوم الاثنين الموافق 28-1-2003 كان موعده مع الشهادة حينما أطلقت على المنزل الذي كان يتواجد فيه طائرة مروحية صاروخا أدى إلى استشهاده و استشهاد طفلين معه و إصابة أحد عشر فلسطينيا .
    و لم تستطع زوجته أن تودعه فقد حولته الصواريخ الصهيونية إلي أشلاء ممزقة لكنها احتسبته شهيدا عند الله .
    مديرية الأمن العام الفلسطينية أكدت أن المنزل الذي كان يتواجد فيه الشهيد تعرض لقصف صاروخي من قبل طائرة مروحية صهيونية من نوع أباتشي و هو ما أكدته أيضا كتائب الشهيد عز الدين القسام في بيان أصدرته يوم الثلاثاء الموافق 28-1-2003 .
    رحم الله شهيدنا و أسكنه الفردوس الأعلى

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة مايو 24, 2024 11:53 pm